الحرب الروسية الأوكرانية ترفع أسعار القمح عالميا بنسبة 50%

Sam
اخبار الاقتصاد
الحرب الروسية الأوكرانية ترفع أسعار القمح عالميا بنسبة 50%

يعاني العالم من تبعات الحرب الروسية الأوكرانية، لأنها انعكست على أسعار الطاقة ومختلف السلع الغذائية، التي يعتبر القمح أهمها على الإطلاق، إذ سجلت أسعارا قياسية نتيجة المخاوف المتعلقة بنقص الإمدادات.

رفع معدلات التضخم العالمية في أسعار السلع الغذائية

المخاوف المذكورة تسببت في رفع معدلات التضخم العالمية على مستوى أسعار السلع الغذائية، إذ أن صادرات طرفي الصراع من القمح تقدر بنحو 30% من إجمالي الصادرات العالمية، ولا تزال تمتلك محاصيل من العام المنقضي في طريقها إلى الشحن.

سعر القمح قفز في بورصة شيكاغو  التي تعتبر المعيار الدولي بما يزيد عن النصف منذ أن أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إطلاق العملية العسكرية، وزادت أسعار القمح بشكل عالمي إلى نحو 13.40 دولار للبوشل أمس.

القمح الأوروبي المطحون في العاصمة الفرنسية باريس قام بتسجيل رقم قياسي وهو 406 يورو للطن، ونتيجة لهذا الارتفاع المحموم في أسعار القمح حذر خبراء الأغذية في العالم من احتمالية تعرض مناطق واسعة إلى الجوع وسوء التغذية، إذ أن هذا النوع من الأخطار تتضاعف في ظل تداعيات فيروس كورونا المستجد.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.